إصدارات المركز الإعلامي للإخوان المسلمين

 

 

 

الملهم الموهوب

 

 

صفحتنا بيضاء

 

 

أبحاث ودراسات

 

 

من معين التربية الإخوأنية

المركز الإعلامي للإخوأن المسلمين

10 - 8 - 2018م

 28 ذو القعدة 1439 هـ

العدد 996

 

 

تربويات

 

 

 

اقتربت "خير أيام الدنيا"

اقتربت (وليالٍ عشر)

 

هي خير أيام الدنيا فاغتنموها ... عشر ذي الحجة ... عشرة أيام ... وليست شهرا مثل رمضان.

موسم قصير لا يحتمل التقصير ... سريعة العبور لا تقبل الفتور.

الشياطين بها ليست مصفدة، فالاجتهاد فيها أعظم ... فالمهمة أشق والحمل أثقل والسالكون قلة!

التشجيع عليها أقل، ليس كل الناس يتنافسون فيها.

ثواب الاجتهاد فيها أعظم وجائزته أغلى وأثمن.

أكثر الناس عن أيام العشر غافلون ... لا يتهجدون كما كانوا في رمضان يفعلون ... ولا بتلاوة القرآن يتنعمون.

ولذا رفع الله ذكرها، وأقسم بلياليها، وضاعف ثوابها!

فلم يُرَ الشيطان أحقر ولا أغيظ منه فيها.

ختام لعام مضى وبداية لعام قادم.

صيام نهارها، قيام لياليها، وتلاوة القرآن فيها.

وامتازت بسنة التكبير فيها ... عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: (مَا مِنْ أَيَّامٍ أَعْظَمُ عِنْدَ اللَّهِ وَلَا أَحَبُّ إِلَيْهِ الْعَمَل فِيهِنَّ مِنْ هَذِهِ الْأَيَّامِ الْعَشْرِ فَأَكْثِرُوا فِيهِنَّ مِنَ التَّهْلِيلِ وَالتَّكْبِيرِ وَالتَّحْمِيدِ).

فتأتي هذه الأيام التي أقسم الله بها في كتابه ورفع ذكرها وضاعف ثوابها.

 

كيفية الاستعداد لها:

التوبة: من تقصير ما بعد رمضان.

القرآن: اقرأ القرآن من الآن وكأنك تبحث عن رسالة ربانية تغير حال قلبك استعداداً لها.

الدعاء: أطل دعاءك، ستتعثر في أول مرة وتقف صامتاً كثيراً لا تدري ماذا تقول، لا تيأس فالمرة التالية ستجد لسانك منطلق أكثر، لا تترك الدعاء، استعداداً ليوم عرفة.

قيام الليل: تذكر سعيد بن الجبير فى اجتهاده في هذه العشر فكان يقول: لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر.

الصدقة: كان بعض السلف يقدم مع كل صلاة صدقة مبرراً ذلك أن الله أمرنا أن نقدّم بين أيدينا صدقة إذا ناجينا الرسول ومناجاة الله أعظم.

الذكر: يقول ابن القيم: "القلب كلما اشتدت به الغفلة اشتدت به القسوة فإذا ذكر الله ذابت هذه القسوة كما يذوب الرصاص في النار".

هي خير أيام الدنيا فاغتنموها.

لكل من حزن لفراق شهر الخير والبركات،

لكل من يريد تعويض ما فاته من الخير وجمع للحسنات،

نبشركم بقدوم أيام أخرى مباركة ... هي عند الله خير أيام الدنيا.

هل عرفتموها؟.

والله أكبر ولله الحمد.

 

 

 

 © 2018  جميع الحقوق محفوظة للمركز الإعلامي للإخوأن المسلمين